كيف تُشاهدُ فيلما؟!

13621475_10209958379414376_566514259_o

“يستخدم المخرج ثلاث أدوات لكي يخلق فكرته الإخراجية: تفسير النص, وإدارة أداء الممثلين, واختيارات الكاميرا التي تخلق الاحتمالات المونتاجية التي تحقق الفكرة الإخراجية” (*)

معرفتك لهذه المعلومة ستجعلك تُقيم الأفلام على نحو أفضل.

يتلخص التقييم في سؤال واحد ينبغي أن تسأله في نهاية كل فيلم:

  • ما هي فكرة الفيلم؟

ثم ستطرح السؤال التالي:

  • هل تَمكَّن المخرج من استعمال هذه الأدوات الثلاث بنجاح؟ أو: إلى أي مدى نجح المخرج في استعمال هذه الأدوات؟

يتخذ هذا السؤال العام شكلاً آخر خاص بكل فيلم ويبدأ عادة بـ (لماذا…؟!). والجواب لن يحدد مستوى الفيلم فقط ولكن أيضا مستوى المخرج, ما إذا كان مخرجاً محترفاً أو جيداً أو عظيماً, بحسب تصنيف كين دانسايجر للمخرجين في كتابه (فكرة الإخراج السينمائي).

في تقييمك سواء كان شفهي أو مكتوب, عليك أن تستشهد بأمثلة من الفيلم لاستعمالات المخرج لإدارة الممثلين والأهم لاستعمالات الكاميرا ثم أمثلة من الحوار تدعم فهمك للفكرة ولتظافر جميع الأدوات في تشكيلها.

معرفتك لفكرة الفيلم ستؤهلك للسؤال:            استمر في القراءة

رسائل وتعليقات إلى روائي شاب

12938733._SY540_

رسائل ماريو بارغاس يوسا وتعليقات رياض نسيم حمَّادي

الرسالة الأولى: قطع مكافئ للدودة الوحيدة

تتحدث الرسالة عن الميل الأدبي أو الاستعداد الفطري الذي يجب أن يتوفر في أي كاتب. والميل الأدبي أو الاستعداد الفطري ليس قدرا ولا هو مكتوب في الجينات لكنه في المقابل ليس اختيارا حرا, وإنما ميل واستعداد فطري أو موهبة يتم تعزيزها بالمثابرة والتكريس المتواصل.

تعليقي:

يُبدع الكاتب عندما يتوفر له هذين الشرطين, قد يكفي واحد منهما لصناعة كاتب, أما الكاتب الخلاق فلا بد له من اجتماع الشرطين.

رغبتك في كتابة رواية تختلف عن الرغبة في أن تكون روائياً. الأمر مختلف, أن تكون روائياً لا يعني أن تكتب الرواية بألف ولام التعريف. نوع الرغبة هو ما سيحدد مستوى ما ستكتبه. يمكنك أن تكون روائياً بمجرد كتابتك أي “رواية”, لكن الرواية العظيمة تصنع الروائي العظيم, وليس العكس. يقول هاروكي موراكامي “لم يكن لدي أي طموح لأصبح (روائياً) كانت لدي فقط رغبة قوية في كتابة رواية. لم أكن أعرف عن ماذا سأكتب, كنت أملك فقط إيماناً بقدرتي على الإتيان بكتابة مقنعة” (اخرج في موعد مع فتاة تحب الكتابة 209).

يميل أكثر الناس إلى الشهرة أكثر من ميلهم إلى المجال الذي عن طريقه سينالونها. وأكثر مجال يستسهله البعض هو الكتابة, فعن طريقها يمكن أن ينال المرء صفة كاتب (قاص, شاعر, روائي, إلخ). هؤلاء يحبون هذه الصفات الأدبية أكثر من حبهم أو ميلهم للأدب. والدليل الأبرز على ذلك هو سرعة نشرهم لكل ما يكتبونه, ثم تسولهم لعبارات المديح, ويصل بهم الأمر إلى إنكار وجود نقاد, إن لم يحظوا بالمديح اللائق بهم كـ(كُتاب) مبتدئين, فهم يريدون الوصول إلى القمة بأسرع وقت ممكن ولو عبر التسلق على أسماء تحظى ببعض الشهرة, وهذا ما يفعله بعض الكُتاب أو (النقاد) خصوصاً عندما يكتبون عن إناث يمارسن الكتابة مثلما يمارس مراهق العادة السرية!

يمكن تلخيص رسالة يوسا الأولى في سؤال: هل يمكن لأي إنسان أن يكون كاتباً؟

لا بد من توفر ميل طبيعي أو استعداد فطري لمجال معين من مجالات الحياة مثل الكتابة أو الفنون أو الرياضة, إلخ. ليس هذا وحسب, بل يوجد ميل أو استعداد فطري داخل كل مجال من المجالات السابقة, فهناك شعراء لا يمكنهم إلا أن يكتبوا الشعر.

واحدة من مشكلات الرواية اليمنية هي الكتابة بدافع الشهرة أو الهالة التي يصنعها لقب روائي, والأهم عدم امتلاك كثير من كُتابها لهذا الاستعداد. فما زال البعض يعتقد أن القصة تمرين لكتابة الرواية ويربطون الرواية بالنَّفَسِ الطويل غافلين عن العنصر الأهم وهو الميل الأدبي لكتابة هذا النوع.

مشكلة الرواية في اليمن أن الموهوبين غير ملتزمين, وعديمي الموهبة يكتبون روايات بلا روح.

وحتى لا يظن البعض أني ضد الكتابة, أقول أن العيب ليس في ممارسة الكتابة ولكن في استعجال النشر ثم الأهم في استعجال الشهرة من خلال استجداء المديح. خربش لكن حاول أن تحتفظ لنفسك بما تخربشه لأطول وقت ممكن, ولتُعد قراءة ما خربشته بعد زمن, فإن وجدتَه صالح للنشر فانشره. المشكلة إذن ليست في الخربشة, ولكن في اعتبار ما تخربشه عبقرية وإبداع يستحق الإطراء والمديح, وهذا ما يقوله لك يوسا بعبارة أخرى:

“لا وجود لروائيين مبكرين. فجميع الروائيين الكبار والرائعين, كانوا في أول أمرهم (مخربشين) متمرنين, وراحت موهبتهم تتشكل استناداً إلى المثابرة والاقتناع” (15)

الرسالة الثانية: الكاتوبليباس

استمر في القراءة

في البدء كان الشعر

knife-landscape-oil-painting-on-canvas-hand-painted-abstract-streetscape-people-with-umbrella-in-rain-painting-china-supplier-online-for-sale_6

رياض نسيم حمَّادي

الشعر وهو يخوض في المناطق المظلمة للعقل والكون واللغة والمخيلة والمجهول والغامض يصبح هو العقل والكون واللغة والمخيلة والمجهول والغامض. يصبح هو الضوء والشعر بألف ولام التعريف.

الشعر بهذا المعنى اكتشاف وفتح وغزو, وخلافاً للمكتشفين والفاتحين, لا يكتشف الشعر أرضاً بكراً كي يستوطنها ولا يفض بكارة كي يقترن بها, لكنه يكتفي بشغف الفتح ومغامرة الرؤية, ففي أرض الميتاجمالية فضاء شاسع, جنةٌ عرضها السماوات والأرض أُعدت للشعراء, وما تم اكتشافه حتى الآن ينطبق عليه الوصف “كالليل نسلخ منه النهار”.

يتجوهر الشعر بدخول منطقة اللاوعي بوعي يُعطي المتلقي انطباعاً بأنه وعي لاواعٍ, وبه تتشكل التلقائية وتُصنع الفطرة وتُزرع العفوية ويُصبح الشعر عقلاً يُغذي ركب العقول العلمية والفلسفية والدينية, ويصبح الشعر لغة العلم. حينها نفهم مقولة هايزنبرج: “عندما يتعلق الأمر بالذرات فإن اللغة تستعمل فقط كما في الشعر, فالشاعر أيضاً لا يهتم بوصف الحقائق قدر اهتمامه بخلق الصور”.

يصبح الشعر حلقة وصل بين المادي والمثالي, أو تعبيراً عن تطابقهما, بين الوعي واللاوعي, أو امتداداً لهما, وتتمة للعقل والجنون, وخلطاً للمجهول بالمعلوم, واتحاد المعرفة بالجوهر وامتزاج الغامض بالجميل.

يصبح الشعر في أحد وجوهه المتعددة عملية فك شفرة بلغة مشفرة وترجمة للرمز بلغة رمزية, ليس من أجل الفهم, بل كسيرورة اختبار لما تفعله بنا دلالاته المتعددة التي لا تبحث عن مكتشفها بقدر ما تبحث عن أثرها الماتع واللذيذ في المترجم والمبرمج وعمو عياش عامل النظافة!

يصبح الشعر جوهر غير مرئي (لوجوس) إلا من خلال أعراضه النصوصية (إيروس) المتمثلة بالأعمال الشعرية والروائية والقصصية والتاريخية… إلخ.

والشعر في مسيرته من العمودي إلى التفعيلة ثم قصيدة النثر والنص المفتوح, بمثابة رحلة صاعدة نحو جوهره لا ابتعاداً عنه أو نكوصاً كما يُظن. وهو في هذه الرحلة من الماضي إلى الحاضر فالمستقبل يتخفف من أثقال تبعيته للسحر والأسطورة والدين والمجتمع والمدح والهجاء والرثاء بغية الوصول إلى المطلق والعودة إلى جوهره الأول. هي رحلة خلاص يتعرف فيها الشعر على نفسه, يتعثر أحياناً ويخفق أخرى, لكنه موعود بالعلو.

ولأن الشعر كل ما سبق, حُقَّ له أن يخرج من دائرة الأدبي إلى فضاء يكون فيه مصدراً وجوهراً لنفسه وغيره من الكليات المعرفية والأدبية. في البدء كان الشعر, وكان عرشه في السماء ثم استوى على الماء, وهو في رباط رحلته الصاعدة إلى موطنه من جديد موعود بالعود الأبدي إلى مصبه!

من وحي قراءتي لكتاب (العقل الشعري) لخزعل الماجدي

طقوس مضاجعة الكتب

the reader

الطريقة المثلى لقراءة كتاب هي أن تقرأه وكأنك ستعيش إلى الأبد وأن العالم قد خلا من الكتب ما عداه. بهذه الطريقة ستملك الوقت الكافي للقراءة وقد تجد الكتاب ممتعاً, لكن ليس هذا بالأمر المهم, المهم أن لكل كتاب إيقاع سردي فإن لم تضبط إيقاعك النفسي معه ستفشل عملية القراءة, والاستعجال يقف في مقدمة الأسباب التي تؤدي إلى تعكير صفو الإيقاعين.

سبب الاستعجال هو وجود كتب أخرى تدعوك لقراءتها, دون أن تدرك أن الكتاب الذي بين يديك يشعر بالغيرة وغالباً ما تنتهي العلاقة بينكما بوضعه جانباً قبل أن تكملا قصة العشق.

لا يمكن تحديد عدد الساعات والأيام التي تقضيها في قراءة كتاب بناء على عدد الصفحات. الكتاب هو من يحدد, وكل كتاب له شروطه, تماماً مثل بائعات الهوى, الفرق أن بائعة الهوى تقبض الثمن ثم تنصرف بعد انتهاء اللقاء. أكثر الكتب من هذه النوعية, لا تصلح سوى لمضاجعة واحدة, وقد ينتهي اللقاء دون بلوغ الذروة, لكن ثمة كتب كالعشيقات, تستمر العلاقة فترة طويلة, ولحسن الحظ أنه لا يمكن الزواج بالكتب, وإلا لانتهت العلاقة مثل كثير من العلاقات الزوجية.  استمر في القراءة

لعبة الممكن والمستحيل – الله والنساء و مايكل جاكسون

falling-stars

لماذا تسقط النجوم من عليائها؟

كبسولة: الإله الذي يركل أكثر قداسة من الإله الذي يصافح.

الذين تمكنوا من مصافحة مايكل جاكسون, سقط من أنظارهم, وقد كانوا يعتقدون أنه لا يذهب إلى الحمام مثلهم!

ولو أن مايكل ركلهم بحذائه بدلاً من مصافحتهم لازداد ألوهية في نظرهم. فالإله الذي يركل أكثر قداسة من الإله الذي يصافح. هذه حقيقة أكثر صحة من كثير من الحقائق المقدسة. لكن مايكل أراد أن يثبت لهم أنه بشر مثلهم وليس إلهً كما يهتف البعض وهو على المسرح.

ولأن الإله الذي يركل أكثر قداسة من الإله الذي يصافح, سيكون من الغباء أن يظهر الله للمؤمنين يوم القيامة. عليه أن يظل متوارياً عن الأنظار حتى لا تسقط صورته من أعين مريديه. هذا هو السبب الوحيد, برأيي, الذي من أجله لا ترون الله يا معشر الملحدين.

لكن, لماذا تسقط النجوم من عليائها؟  استمر في القراءة

بواسطة Riyadh Al-Hammadi نشرت في حفريـ@

لقاء مؤقت وحب لجميع الأوقات

9-2 five to seven 5 to 7 - 3

في زمن الفروسية, عندما كان يعلم الزوج بخيانة زوجته يدعوا عشيقها للمبارزة. ولأن الحياة دأبت على تنغيص سعادة المحبين, يكون الموت نصيب من يحب الزوجة أكثر. في أزمنة لاحقة يكون الموت من نصيب الزوجة تحت عجلات القطار كما حدث لآنا كارنينا. أما في زمن (برايان) و (آرييل) في فيلم (5 إلى 7) فقد تطورت الحياة إلى درجة من الشفافية والمكاشفة بين الزوجين بحيث يتقبلان وجود حب آخر في حياة كل منهما. لكن للحياة طرق أخرى غير الموت لتنغيص متعة المحبين.

استمر في القراءة

لو أن رَسِل كرو أبي

23A2A7DD00000578-2855942-Cheeky_trio_Russell_Crowe_is_taking_his_adorable_sons_Tennyson_l-28_1417446401558 - Copy

 If Russell Crowe was my father

by: R. Nassem

حسناً يا إلهي

أمنياتي قليلة ويمكنك تحقيقها –

بما أنك تعلم كل شيء

فقد شاهدتَ فيلم (آباء وبنات) –

أريدُ استبدال مقبل برَسِل كرو

حتى لو كانت النتيجة أن يصير اسمي (رقائق البطاطا)

وأتحول إلى فتاة شقراء تدعى كايتي.

تعلم أني أحب الفتيات الشقراوات يا إلهي

وأحب أكثر الآباء

الآباء الذين يحكون لأبنائهم قصة قبل النوم

ويختمون أحاديثهم بكلمة “أحبك”

الآباء الذين يلعبون مع أبنائهم

ويفعلون المستحيل من أجل إسعادهم

وإن سرقتهم الحرب, يقطعون الحدود

(معرضين حياتهم للخطر)

من أجل العثور على جثثهم.

تعلم يا إلهي أن هذا ما فعله كرو في فيلم (عراف الماء)

يبدو لي أنه أبٌ جيدٌ, في السينما

(أو في هذين الفيلمين على الأقل)

وأرجو أن يكون كذلك في الواقع.

ستقول لي: لقد فات الأوان؛

لأن والدك انتقل إلى رحمتي.

سأرد: حسناً يا إلهي              

أضف ذلك على الحساب

وأجِّل رغبتي إلى الجنة.

شيء آخر يا إلهي

لا تبدل أمي نسيم بميريل ستريب

تعلم أني أُحب ميريل كثيراً

لتكن حبيبتي فقط

ولتوزع نصيبي من الحوريات لرفاق الجنة.

16/03/2016

رياض نسيم

WE بين زمنين وثقافتين

WE

في ذروة انشغال الشعوب العربية بربيعها 2011, وانشغال الحكام العرب بقتل الآلاف منهم, من أجل البقاء على كرسي السلطة, كانت دور السينما العالمية تعرض فيلماً عن الملك إدوارد وقصة تخليه عن عرش أعظم مملكة من أجل البقاء متربعاً في قلب حبيبته الأمريكية (واليس Wallis Simpson) التي سبق لها أن تزوجت وطلقت مرتين.

تعكس قصة فيلم (واليس وإدوارد W. E.) الفرق بين عالمين, ملكي وجمهوري, وبين ثقافتين غربية وعربية, سياسية واجتماعية, بين ملك ضحى بلقبه وعرشه الامبراطوري, وهو الوريث الشرعي, والتعرض للنفي من أجل حبيبته, وبين رؤساء استولوا على السلطة بانقلاب عسكري أو بالوراثة, بعد تفصيل الدستور على مقاس الأبناء, واستعدادهم للتضحية بالشعب كله في سبيل البقاء حكاماً ولو على جغرافيا فارغة. وعلى المستوى الاجتماعي تكشف القصة وضع المرأة المطلقة في الثقافة العربية مقارنة بالثقافة الغربية.  استمر في القراءة

بواسطة Riyadh Al-Hammadi نشرت في سينما
رابط

burning books

“بعضهم يصنعون كتباً مليئة بالكلمات الميتة وآخرون يكتبون” هيدي ماليم

ويفسر نيتشه المقولة السابقة بقوله:

“لابد من كاتب رديء باستمرار, وذلك لأنه يشبع ذوق الأجيال الشابة التي لم تتطور بعد. ولهذه الأجيال حاجات كما الآخرين تماما. هناك دوما غالبية من العقول المتخلفة ذات الذوق الرديء. هذه العقول تطالب, وبكل عنف الشباب, بإرضاء وإشباع  حاجاتها وتسبب بوجود كُتَّاب رديئين مخصصين لها”.

نيتشه يُشخص مرض الرداءة. وبدوري وجدت فائدة لهذا المرض وهو الوقاية من مرض أخطر هو الاكتئاب.

استمر في القراءة

اليمن – أسئلة الحاضر والمستقبل

y

رياض حمَّادي

كبسولة: صراع القوى على السلطة في المجتمعات غير الديموقراطية يتخذ منحى يميل إلى العنف في العادة. وفي سبيل السلطة يتحول الدين إلى أداة يتم توظيفها من قبل جميع القوى.

***

كثير من التحليلات السياسية للوضع اليمني الراهن تركز على النتيجة ولا تلقي كثيراً من الاهتمام على جذور المشكلة. أي أنها تجيب على السؤال: ماذا حدث أو ماذا يحدث ؟ ولا تهتم بالإجابة على السؤال الأهم: لماذا يحدث ؟! وهو سؤال من شأنه أن يعطينا رؤية واضحة للمستقبل وجواب على سؤال ثالث هو: ما الذي سيحدث ؟!

كثير من المحللين, سواء الذين ينتمون لحزب الإصلاح (الإخواني) أو من يبدو أنهم محايدين, يقولون بوجود دولة في اليمن قبل تاريخ 21 سبتمبر 2014 وتم اسقاطها في هذا التاريخ بدخول الحوثيين إلى صنعاء. بل أن بعضهم يدّعي أن هذا التاريخ هو تاريخ إسقاط الجمهورية. وفي هذا كثير من المغالطة وتجاوزاً لحقائق تتعلق بوضع الدولة في اليمن قبل وبعد هذا التاريخ.

إذا عدنا إلى عهد الرئيس السابق علي عبدالله صالح سنجد أنه كان يحكم اليمن بوصفه شيخ مشايخ اليمن لا بوصفه رئيس دولة. وهذا يدل على أن سلطة الدولة في اليمن لم تكن هشة فقط بل معدومة, فالدولة لا تكون إلا حاضرة أو غائبة بحضور أو غياب مؤسساتها وهي على هذا النحو من التوصيف كانت غائبة بغياب مؤسساتها القانونية والدستورية بوصفها سلطة عليا مهيمنة على بقية القوى القبَلية والحزبية والدينية.

وإذا قلنا أن الدولة كانت حاضرة لكنها ضعيفة لنا أن نسأل ومتى سقطت هذه الدولة ؟!  استمر في القراءة